الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فيجب على الزوجة أن تجيب زوجها إذا دعاها إلى الفراش.

فإن امتنعت لغير عذر، فإنها ناشز،

والناشز لا نفقة لها، ولا سكنى، في قول أكثر العلماء،

ولا يسقط عن الزوج مهرها بنشوزها،

والله أعلم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.